السوداني: وجهنا الأجهزة الأمنية بالتصدي لأي حالة اعتداء ضد العملية الانتخابية

  • 15-11-2023, 20:43
  • سياسي
  • 489 مشاهدة
+A -A

قناة الأولى -  بغداد

أعلن رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، عن توجيه الأجهزة الأمنية بالتصدي لأي حالة اعتداء ضد العملية الانتخابية، مشيرا إلى إنجاز جميع الإجراءات الخاصة بالانتخابات.

وقال رئيس الوزراء في كلمة له خلال الجلسة الحادية عشرة للهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات، وتابعتها (الأولى)، إنه "لم يبق سوى شهر على موعد انتخابات مجالس المحافظات، هذا الاستحقاق الدستوري المهم الذي يؤسس إلى تطبيق النظام السياسي بعد 2003 من حيث اللامركزية ومشاركة أبناء المحافظات في إدارة شؤونهم من خلال المجالس المنتخبة ورئيس الوحدة الإدارية بدءا من السيد المحافظ".
وأضاف، "أننا ننفذ استحقاقا دستوريا وقانونيا، حيث وضعت الحكومة كل إمكانياتها؛ من أجل إنجاح هذا الحدث الديمقراطي المهم، وتوفير كل المتطلبات اللازمة لإقامة انتخابات نزيهة وعادلة وشفافة، نوفر فيها للقوى السياسية الحرية الكاملة للتنافس وطرح برامجها وتقديم مرشحيها، كما نوفر الأجواء الآمنة للمواطنين في المحافظة لممارسة حقهم الدستوري في التصويت".
وتابع، أن "الحكومة قدمت كل التسهيلات للمفوضية من تخصيصات مالية وقرارات وإجراءات إدارية وفنية داعمة لإكمال متطلبات العملية الانتخابية"، موضحا، أن "كل الإجراءات أكملت وأنجز جدول الأعمال المخصص له من قبل مجلس المفوضين ولم تبق سوى أيام ويبدأ هذا الاستحقاق الدستوري".
وأكد، أن "المحافظ اليوم هو المسؤول التنفيذي الأول بالمحافظة وبغض النظر سواء كان مرشحا أم لا، وواجبه المحافظة على الأمن والاستقرار في المحافظة"، لافتا إلى "أننا وجهنا كل الأجهزة الأمنية بكل تشكيلاتها في التصدي لأي حالة تجاوز على العملية الانتخابية بدءا من مضايقة المرشحين والقوى السياسية كون هذه الأعمال منافية للقانون وسوف نتصدى لها ونرفضها ونتعامل معها وفق الإجراءات القانونية".
وشدد، أنه "على المحافظين واجب يؤدون دورهم في حفظ الأمن والاستقرار وتهيئة هذه البيئة الآمنة التي تمكننا من إنجاز الاستحقاق المهم، لنأمل أن يكون فاتحة خير للمحافظات أن يكون فيها حكومات محلية منتخبة من مجلس محافظة ومحافظ تستثمر الصلاحيات الواسعة لديها لكي تقدم الخدمة لأبناء المحافظة ويتكامل أداؤها مع الحكومة الاتحادية ومجلس النواب لخدمة بلدنا وشعبنا".