كيف تتجاوز انتهاء علاقة حب

  • 21-06-2023, 20:43
  • للنساء
  • 603 مشاهدة
+A -A

قناة الأولى -  متابعات

تجاوز علاقة الحب ليس بالأمر البسيط و السهل، وتجاوز هجر المشاعر التي تكونت بداخلك أيضاً في غاية الصعوبة، فالبعض عند انتهاء علاقة عاطفية مع شريك حياته يعاني من ألم النهاية، فالجروح الغائرة تحتاج إلى الكثير من الوقت لكي تلتئم وتتعافى، ولكن نعود ونقول إنها ليست نهاية العالم، فمن منا لم يُصدم ويخسر شريكاً له، ولكن الأمل موجود فهذه المشاعر الحزينة لن تستمر إلى الأبد، بل ستمر مرور الكرام وتصبح ذكرى وتتوارى في السراب، خلف ستار الصمت والسكون، لتعلن عن ميلاد صفحة بيضاء جديدة وتتبدل الحياة وتستمر.

تقول استشاري العلاقات الأسرية والإنسانية سميرة دعدور لسيدتي: بعد الانفصال والخروج من علاقة عاطفية مؤلمة نؤدي لشعور الفقدان والخسارة، حتماً ستجدين نفسك بمفردك وربما تكتشفين الحياة بشكل آخر بدون شريك، ولكن يطوى الزمان صفحاته وتبقى الحياة وتستمر، ولكن الإنسان بمرور الوقت يجب أن يتخطى تلك الأزمة، ولكي تمر هذه الأزمة لا بد من اتباع بعض الإستراتيجيات:


• التزمي بقرار الانفصال كاملاً


لا بد أن تلتزمي بالقرار نهائياً لتُساعدي نفسك على تخطي الأزمة، و اجعلي يومك مشغولاً بدلاً من الفراغ وإعطاء ذهنك المساحة للتفكير في الأشياء التُي تُعوقك وحرري عقلك واستثمري وقتك في أنشطة مختلفة، كالعمل، وممارسة الرياضة، وتناولي أطعمة تُحبينها، تعلمي مهارة جديدة، واجلسي في المنزل وشاهدي أحد الأفلام التي تُحبينها، ولا تتركي لنفسك مساحة التفكير واللوم الكثير.

• تحكمي في عواطفك

لا تتركي عواطفك تتحكم فيك، وفكري تفكيراً إيجابياً يساعدك في الخروج من هذه العلاقة بصورة صحية أفضل، وتعلمي من أخطائك التي وقعتِ فيها.

• اعتني بنفسك

فالاعتناء بنفسك عاطفياً وجسدياً وروحياً، واتباع أسلوب غذائي صحي جديد وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، والاستمرار في رعاية العلاقات مع الأصدقاء والعائلة، وعليك أن تتحلي بالصبر واللطف والعطاء تجاه نفسك وتقويتها من آلام التجربة الماضية.

• ابتعدي عن الذكريات المؤلمة

ابتعدي عن كل شيء يُذكرك بعلاقة الحب القديمة، فيجب أن تكوني قوية ولا تعطي فرصة للذكريات أن تلعب بعقلك، فأول فترة بعد الانفصال تكون صعبة، لذلك يجب الابتعاد عنه تماماً وتوقفي عن متابعته، وقومي بحذف أرقامه من موبايلك، ولا تتيحي له أي فرصة للاتصال بك.

• لا تتفقدي وسائل التواصل

لا تتفقدي حساباته على وسائل التواصل الاجتماعي، لأن هذا سيجعله في ذهنك دائماً، بل ويجعل من الصعب عليك التفكير فيه وفي علاقتك المنهارة.

• التقرب من نفسك

عليك إعادة ترتيب أوراقك بمفردك، وتحديد رغباتك، كما أن التواجد بشكل كبير مع أفراد أسرتك وأصدقائك المقربين، يساعدك بشكل كبير على التخلص من الطاقة السلبية، والتركيز فقط على الإيجابية والمستقبل.


• لا تقاومي أحزانك


لا تقاومي غضبك وأحزانك بعد الانتهاء من علاقة عاطفية سابقة، فمن الطبيعي دخولك في حالة من الكآبة والحزن وتستمر لأيام طويلة، والشعور الدائم بالبكاء، والحساسية الزائدة تجاه بعض المواقف، فمن الضروري تقبل تلك الحالة وفهمها جيداً سيساعدك على التغلب على أحزانك نفسها.

• لا تتورطي في علاقة أخرى

لا تتسرعي بالدخول في علاقة جديدة وأنتِ لا زالت ذكرياتك لم تجف، وقد يستغرق هذا وقتاً حتى تستطيعين نسيانه، وقد تشعرين بالرغبة الملحة لإيجاد شريك جديد، يكون بجانبك، فقد ينتهي بك الأمر بتكرار وارتكاب نفس الأخطاء في علاقة جديدة ولكن حاولي مرة أخرى عندما تكونين بخير.

• الذهاب لعطلة

ويفضل الذهاب في عطلة من خلال السفر لمكانك المفضل، يساعدك على عدم التفكير في الماضي خاصة التفكير السلبي، والذكريات المؤلمة. (يمكنك التعرف على دواء يمحو الذكريات المؤلمة)



• إلهاء نفسك


جربي هوايات جديدة مثل السفر أو ممارسة الرياضة أو الرسم وغيرها، واخرجي مع أصدقائك لفترات أطول سيساعدك هذا في تعزيز مزاجك والتقرب من نفسك. ومعرفة نقاط التقصير.

• الدعم من الأصدقاء

اللجوء إلى الأصدقاء والاستفادة من دعمهم إلى أقصى حد، فالقلوب المكسورة موجودة في كل مكان وبإمكان كل شخص أن يقدم لك بعض النصح.

• استعيدي ثقتك بنفسك

فكّري بإيجابية واستعيدي ثقتك بنفسك، فلن يُفيدك شيء من التفكير أو الندم على علاقة انتهت بالفعل، وابدئي بالتفكير بشكل إيجابي لتستعيدي حياتك مرة أخرى، والتركيز على نفسك وممارسة هواياتك وحُرية الاختيار مرة أخرى.

• القادم أفضل

ركّزي على المستقبل واستمتعي باللحظة الحالية، فلقد حان الوقت للتركيز على مستقبلك والأشياء التي ترغبين في إنجازها، استمتعي بالوقت الحالي، فلا تجعلي علاقة واحدة تُدمر حياتك كلها، وذكّري نفسك أن الكثير من الأشياء الجميلة في انتظارك وأنكِ تستحقين الأفضل، فهذا سيُعيد لكِ ثقتك بنفسك.